أنت هنا

معالي مدير الجامعة الأمير يدشن الحملة الإعلامية للمعرض الأول للكتاب

 معالي مدير الجامعة الأمير يدشن الحملة الإعلامية للمعرض الأول للكتاب

 دشّن معالي جامعة الأمير سطّام بن عبد العزيز الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي ظهر أمس الحملة الإعلامية لمعرض الجامعة الأول للكتاب الذي يقام في الفترة من17 / 7 / 1437هـ وحتى 24 / 7 / 1437هـ. وذلك خلال مؤتمر صحفي أقيم في مقر الجامعة حضره العديد من الإعلاميين والصحفيين من مختلف وسائل الإعلام المختلفة الورقية والإلكترونيّة، وبحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عبد العزيز بن عبد الله الحامد، وعميد شؤون المكتبات الدكتور راشد بن مبارك الرشود.

أكدّ فيه الأستاذ الدكتور عبد العزيز بن عبد الله الحامد رئيس اللجنة التنفيذية للمؤتمر أن تنظيم الجامعة لمعرض الكتاب الأول ما هو إلا خطوة من خطوات الجامعة المباركة في تغيير نظرة المجتمع المحلي نحو المعرفة ونحو الكتاب كوسيلة للتواصل ومصدر موثوق للمعرفة، مشيرًا إلى أن نشر ثقافة القراءة وثقافة اقتناء الكتاب تعد خطوة مهمة في مرحلة التغيير الإيجابي في المجتمع المحلي ومن خلال سلسلة المعارض التي تنوي الجامعة بمشيئة الله تعالى انطلاقها وانطلاق باكورتها في هذا العام تكون الجامعة قد وضعت خطة أولى في مرحلة التغيير الإيجابي في مجتمع الجامعة الداخلي والخارجي، ولا يخفى أهمية المعرفة وطريق الحصول عليها ودورها الإيجابي في الريادة والتطوير كما بيّن أن المعرض سيتيح للأسرة بكل أفرادها فرصة استثنائية للسياحة الفكرية والنوعية التي ستترك بصمة إيجابية في عقول الناشئة، حيث تبقى مثل هذه المناسبات والفعاليات عالقة في أذهانهم ومحركة لتفكيرهم ومحفزة لمزيد من البحث والاستكشاف كما ستساهم هذه التظاهرة في شحذ همم الباحثين والشباب في الكتابة والتأليف والترجمة ونقل المعرفة. لا شك أن مثل هذه التظاهرات النوعية تحقق العديد من المكاسب في المجتمع المحلي ومجتمع الجامعة وسيعود نفعها بمشية الله على الوطن بأكمله . قائلا: بهذه المناسبة يطيب لي نيابة عن الجامعة الدعوة لجميع الأسر المقيمة في المنطقة والمؤسسات التعليمية إلى أن يكون معرض الكتاب الأول ضمن رزنامة أعمالها وزيارتهم والاستفادة من هذه التظاهرة الثقافية النوعية كما يطيب لي أن أدعو رجال المال والأعمال والشركات إلى المساهمة في رعاية هذه الفعالية وتفعيل المشاركة الشراكة المجتمعية بين الجامعة وفي ختام كلمته شكر الأستاذ الدكتور عبد العزيز الحامد معالي مدير الجامعة على مباركته للفكرة وتنميتها ودعمها المتواصل، كما قدم شكره لعمادة شؤون المكتبات واللجان العمالة في المعرض وللشركة المنظمة مكتبة زهراء المعرفة على ما بذلوه ويبذلونه من جهود مكللة بالنجاح إن شاء الله . من جانبه استعرض عميد شؤون المكتبات والمشرف على المعرض الدكتور راشد بن مبارك الرشود دور عمادة شؤون المكتبات في تيسير المراجع العمية الحديثة لباحثي الجامعة من أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا وتأمين مصادر التعلم للطلاب والدارسين وخدمة قطاعات الثقافية والعلمية في المجتمع ، ولقد قطعت العمادة في ذلك السبيل شوطًا كبيرًا وحققت إنجازات متواصلة بفضل الله عز وجل وبفضل دعم مسؤولي الجامعة وعلى رأسهم معالي مدير الجامعة ووكلائها وبتعاون عمداء الكليات وقد تمثلت هذه الإنجازات في وصول عدد مكتبات الجامعة إلى 24 مكتبة في كليات وفروع الجامعة ووصول عدد الكتب بمكتبات الجامعة إلى ما يقارب 200.000 عنوان ، واشتراك الجامعة في المكتبة الرقمية السعودية منذ إنشائها وقد حققت الجامعة مراكز متقدمة ف استخدام المصادر الإلكترونية حيث حققت الجامعة المركز الثاني في استخدام بوابة المكتبة الرقمية السعودية لعامي 2014 و 2015م كما حققت تقدمًا مهمًا في تحويل الخدمات الفنية إلى إلكترونية بحيث يستطيع المستفيد إعارة الكتب وإرجاعها إلكترونيًّا عبر أكثر من 17 جهاز إعارة ذاتي، كما يستطيع تصوير ما يريد من خلال الماسح الضوئي وإرسال ما يريد عبر البريد الإلكتروني ، وتقدم العمادة أيضًا عشرات الدورات التدريبية لأعضاء هيئة التدريس والطلاب للتدريب على استخدام المصادر الإلكترونية والاستفادة من المكتبة الرقمية السعودية بلغت حتى الآن أكثر من 65 دورة تدريبية ويأتي معرض الكتاب الذي تقيمه الجامعة هذا العام لأول مرة تتويجًا لإنجازات الجامعة ودعمًا لمجتمع المحلي وإسهام في التنمية العملية في المملكة العربية السعودية مختتما كلمته بشكر معالي مدير الجامعة، على دعمه الكبير للمعرض وكذلك شكره للأستاذ الدكتور عبد العزيز الحامد على متابعته الدؤوبة للجان المعرض كما دم شكره لكل المشاركين في المعرض ولجانه للمكتبة المنظمة مكتبة زهراء المعرفة على تعاون الجميع في إنجاح هذا المعرض . وفي كلمته أكد الأستاذ أشرف محمود مدير مكتبة زهراء المعرفة الشركة المنظمة للمعرض الشركة بذل ما في وسعها للخروج بأفضل كل يلي بالمعرض كحث قافي ومعرفي مهم، مبينًا البال الكبير من دور النشر على المشاركة والحرص على المعرض حيث وصل دور الشر لمشاركة 40 دار نشر بخلاف الجامعات السعودية المشاركة والجهات الخيرية، كما بين دور المكتبة في تيسير وتذليل الصعاب للناشرين والإعداد الفني للمعرض بشكل لائق ومميز .

من جانبه شكر معالي مدير الجامعة الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي جميع القائمين على إنجاح هذه التظاهرة الثقافية المهمة مشيرًا إلى حرص الجامعة على إقامة هذا المعرض، وإتباعه بسلسلة من المعارض التي تنمي الثقافة وتغرس حب المعرفة في المجتمع مبينًا أن هذا دور الجامعة في خدمة المجتمع والثقافة والفكر مضيفاً أن الجامعة تحقق من خلال تنظيمها لهذا المعرض تطلعات عدد كبير من شرائح المجتمع لإيمانها بأن المجتمع هو الشريك الحقيقي في كل نجاحاتها، وهي تقوم بذلك انطلاقا من رسالتها الأكاديمية والعلمية كونها منارة علمية وفكرية وهي عازمة – بإذن الله – على مواصلة هذا الدور وبكل فاعلية، مستمدة من الله العون والتوفيق. وفي ختام المؤتمر فتح المجال لطرح الأسئلة والاستفسارات وقد شكر الدكتور عيسى بن خلف الدوسري رئيس اللجنة الإعلامية بالمعرض والمشرف على إدارة العلاقات العامة والإعلام ورئيس اللجنة الإعلامية بالمعرض جميع الإعلاميين والصحفيين على حضورهم ومشاركتهم وتفاعلهم مع هذا الحدث المهم مؤكدا أن هذا ليس بغريب عليهم فهم دئمًا حاضرون في كل مناسبات الجامعة وفعالياتها وهم عين ناقدة تظهر وتبين وتتكامل معهم وبهم الصورة.

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://np.psau.edu.sa/ar/news/2016/04/1460452358
إعلان 7

10.98.226.65