الخميس 21 نوفمبر 2019

عمادة شؤون الطلاب تقيم الملتقى الخامس لمشرفي الأنشطة والأندية الطلابية

عمادة شؤون الطلاب تقيم الملتقى الخامس لمشرفي الأنشطة والأندية الطلابية

برعاية وحضور مساعد وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور مشاري بن عياد العصيمي وعميد شؤون الطلاب الدكتور ثلاب بن عبدالله الشكرة أقامت وكالة الأنشطة الطلابية بعمادة شؤون الطلاب الملتقى الخامس لمشرفي الأنشطة والأندية الطلابية يوم الثلاثاء الموافق 17/4/1440هـ.

حيث ابتدأ الملتقى بكلمة للدكتور مشاري العصيمي تحدث فيها عن أهمية الأنشطة الطلابية ودورها المؤثر في بناء شخصيات الطلاب، وأن الاهتمام بالأنشطة الطلابية ينطلق من  إيمان جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز بأن النشاط الطلابي أحدُ عناصر ومكونات المنهج في مفهومه الحديث، وأنه يساعد الطلاب على تكوين عادات ومهارات وقيم وأساليب تفكير لازمة لمواصلة تعليمهم والمشاركة في التنمية الشاملة للمجتمع والوطن، وأنه الجسر الذي يصل ما بين المعلومات والثقافات التي يتلقاها الطلاب وبين تطبيقها على أرض الواقع، كما إنه بيئة خصبة لتحقيق التميز والنجاح. كما أشاد بالتكامل الجميل بين الكليات وعمادة شؤون الطلاب في تنفيذ وتفعيل الأنشطة الطلابية.

بعد ذلك تحدث عميد شؤون الطلاب الدكتور ثلاب الشكرة عن دور مشرفي الأنشطة الطلابية في تفعيل البرامج وحث الطلاب على المشاركة فيها، كما أشاد بالتنافس الجميل في الأعوام الماضية في مجال الأنشطة الطلابية حيث أثبت منسوبو وطلابُ جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز أنهم يمتلكون القدراتِ العالية، والخبراتِ المتميزة، والطموحَ العالي فكانت المشاركات متميزةً مبدعةً نحتفل بها نهاية كل عام في حفل ختام الأنشطة الطلابية الذي تقيمه عمادة شؤون الطلاب.

كما أكد على أهمية أن تكون الأنشطة والهوايات الطلابية وسيلة للإعداد والبناء لشخصية متوازنة متكاملة عن طريق الرعاية الثقافية والعلمية والاجتماعية والرياضية، وصقل المواهب بالاستفادة من أوقات الفراغ في عمل متميز.

فالأنشطة الطلابية ميدان جميل يتنافس فيه الطلاب فيحققون ذواتهم ويبنون مواهبهم ويطورون قدراتهم ويصقلون شخصياتهم.

ثم اختتم كلمته بدعم العمادة للأنشطة والأندية الطلابية، وتشجيعها لكل مبادرة مميزة تتقدم بها الكليات. شاكراً لمعالي مدير الجامعة ووكلائها وعمدائها اهتمامهم ودعمهم للأنشطة الطلابية.

بعد ذلك انطلق مشرفو الأنشطة والأندية الطلابية في ملتقاهم الذي يهدف إلى تطوير الأداء وتبادل الخبرات والمعارف فيما بينهم، حيث قدم مساعد عميد شؤون الطلاب للأنشطة الطلابية الأستاذ جمال بن حمد الحمداء محور بناء خطة الأنشطة الطلابية للعام الجامعي 1440/1441هـ وأكد على أهمية إشراك الطلاب في المجالس الطلابية والأندية الطلابية في صياغة الخطط واقتراح البرامج، كما تطرق لأهمية دراسة الخطة الماضية وتلافي القصور فيها وتطوير الأداء للبرامج التي لاقت قبولاً وتأثيراً إيجابياً في الطلاب، كما تطرق للبرامج التطوعية وأهميتها في بناء شخصيات الطلاب ورعايتهم وزيادة الانتماء من خلالها للمجتمع والوطن. تلا ذلك نقاش من قبل مشرفي الأنشطة والأندية الطلابية ومداخلات حول الخطة وبنائها.

ثم تحدث الأستاذ راشد بن محمد العسكر مدير الأندية الطلابية عن مسابقة مواهب في نسختها الرابعة وآليات تنفيذها وضوابطها، ودورها في اكتشاف المواهب الطلابية وتنميتها وصقلها، كما أكد على استثمار المحاور الأولى ( شاعر الجامعة، أفضل مقدم، المسرحيات)  في دعم فعاليات اليوم العالمي للغة العربية.

ثم فتح المجال بين المجتمعين ليتحاوروا ويتبادلوا الخبرات فيما بينهم، وكان من أهم المحاور التي طرحت: طرق وأساليب لجذب الطلاب للمشاركة في الأنشطة الطلابية ومعالجة عزوف بعض الطلاب عنها.

 

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://np.psau.edu.sa/ar/news/2018/12/1546159687

تحويل التاريخ

التحويل من
التاريخ