الجمعة 14 أغسطس 2020

كلمة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية بمناسبة تشكيل أول مجلس لـ شؤون الجامعات في المملكة

رفع وكيل جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز  للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور / مشاري بن عياد العصيمي  خالص شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله - بمناسبة صدور الموافقة الكريمة على تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات في المملكة بعد صدور نظام الجامعات الجديد.

وأعرب الدكتور العصيمي عن بالغ تقديره وامتنانه للقيادة الرشيدة لما يحظى به التعليم في المملكة من اهتمام كبير حتى أصبحت المملكة في المرتبة الأولى عالمياً في الإنفاق على التعليم، مؤكدا أن الاهتمام بالتعليم ركيزة أساس لتتحقق محاور رؤية المملكة 2030 وطن طموح، واقتصاد مزدهر، ومجتمع حيوي.

وأشار الدكتور / مشاري العصيمي إلى أن تشكيل المجلس يأتي امتدادًا لهذه الرؤية المباركة في تجويد العملية التعليمية ورفع مستوى مخرجات الجامعات وتحقيق استقلاليتها بما يحقق الريادة والصدارة للتعليم الجامعي السعودي على خارطة التعليم العالمي .

وأبان بأن المجلس بما سيقدمه من لوائح تنظيمية وسياسات استراتيجية  وآليات ترشيد الإنفاق والإستمثار سيحقق نقلة نوعية في جودة النظم التعليمية الجامعية ويدفع الجامعات للاستقلالية بخطى ثابتة وفرص مستقبلية واعدة تواكب ببرامجها وتخصصاتها متطلبات واحتياجات سوق العمل السعودي ، وتساهم في نمو الاقتصاد المعرفي .

وثمن سعادته الجهودة الكبيرة التي يبذلها معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ في تطوير الجامعات وتفعيل دورها الوطني والمجتمعي.

داعياً الله سبحانه وتعالى أن يلبي هذا المجلس تطلعات ولاة الأمر حفظهم الله، وأن يمن على الوطن بالأمن والاستقرار والرخاء.

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://np.psau.edu.sa/ar/article/2020/02/1581940586

تحويل التاريخ

التحويل من
التاريخ